كلمـــــــة عميــد كليـــة التربيــــــــة

 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين معلم العالمين، وهادي البشر إلى الطريق القويم، محمد صلوات الله وسلامه عليه، وبعد:

أحييكم بتحية الإسلام العظيم... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

يطيب لي بدايةً أن أتقدم بالتحية الحارة والمباركة لكل العاملين بالجامعة الإسلامية بغزة لإصرارهم على التميز والإبداع في العديد من المحافل المحلية والدولية، كما وأني أخص بالتحية أخواتي وإخواني العاملين بكلية التربية من أعضاء هيئة التدريس بأقسام الكلية، وكذا العاملين الإداريين فيها، وإنني أدعوهم جميعاً لبذل أقصى الجهد في العمل الأكاديمي والإداري وأن يسعواْ لتقديم أفضل النماذج للعمل في الكلية، إن كان في مجال خدمة العلم والمعرفة في القضايا التربوية أو في إعداد الكوادر البشرية من معلمين للمساهمة في رفعة العملية التعليمية في فلسطين.

وأدعوهم أيضاً للمحافظة على سمعة وعلو الكلية وأقسامها، وألاّ يبخلوا على الكلية بأي وقت أو جهد، ولتكن أفضل أوقاتكم هي لخدمة الكلية ورفعتها- لأننا نرتفع جميعاً برفعتها.

إنني أدعوا أبنائي الطلبة للاهتمام بدروسهم ومحاضراتهم لأن المجتمع في هذه الأيام يحتاج المتميز والمبدع والمقدام منكم، فأنتم بعلمكم وأخلاقكم القادرين على النهوض والتغيير، وأكررها بالمُعلم المبدع المتميز يرتقي مجتمعنا وأمتنا.

وأخيراً/ أدعو أبناء شعبي ومجتمعي إلى مساعدتنا ودعمنا في مسيرتنا العلمية لنستطيع أن نحقق الأهداف التي رسمناها، وأهمها إعداد المعلمين ذوي الكفاءة في تخصصاتهم والذين يمتلكون من القيم والأخلاق التي يمكن غرسها في أبنائكم.

 

 

مع تمنياتي لكم  بالتوفيق والسداد،

            والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

عميــــــد كليــــــة التــــربيــــــــــــة

أ.د. محمد سليمان أبو شقير