كلمة رئيس لجنة البحث العلمي

الأستاذ الدكتور / عليان عبد الله الحولي

 

الحمد لله العلي الأكرم، الذي غلم بالقلم، علم الإنسان ما لم يعلم، والصلاة والسلام على معلم الناس الخير محمد صلي الله عليه وسلم

إن التعليم العالي هو عملية صناعة لأجيال المستقبل، وإن استثمار هذا النوع من الصناعة هو من أفضل أنواع الاستثمار واكثرها فائدة لأن المؤسسات التعليمية تعمل على رفد المجتمع بالقوي البشرية المؤهلة والمدربة في جميع المجالات. والجامعة مؤسسة تعليمية ومركز بحثي ومنارة للإشعاع الثقافي والفكري تعكس مستوي حضاري .

 الجامعة الإسلامية بغزة منذ انطلاقتها بتاريخ  1978م  وعبر عقود أربعة من عمرها المديد إن شاء الله تقدم خدمة التعليم العالي لشعبنا الفلسطيني، منسجمة مع رسالتها (كمؤسسة أكاديمية تسعي للنهوض بالجوانب العلمية والثقافية والحضارية في المجتمع، مواكبة للاتجاهات الحديثة في التعليم العالي والتطور التكنولوجي، كما تشجع البحث العلمي، وتسهم في بناء الأجيال وتنمية المجتمع في إطار القيم الإسلامية...)،

وكلية التربية ومنذ انطلاقتها في العام 1979م بأقسامها الأربعة، وبرامجها المتعددة، ومراكزها ووحداتها المتنوعة، تسعي لتقديم التعليم الجيد، وخدمة المجتمع، والبحث العلمي الداعم للتنمية، لذا جاء تشكيل لجنة البحث العلمي والدراسات العليا بكلية التربية لمساندة الأقسام والمراكز والوحدات للقيام بدورها الايجابي في البحث العلمي النوعي التنموي وصولاً لنشر ثقافة البحث العلمي لدي الطلبة، وتجويداً للأبحاث العلمية على مستوي أعضاء هيئة التدريس بالكلية والطلبة لتتناول الظواهر التربوية والنفسية في المجتمع وتسعي لحلها أو الحد منها .